التخطي إلى المحتوى الرئيسي

قناة أزهري والرأي الآخر

إذا أردت أن تعرف شيئًا حقَ المعرفة فعليك أن تنظر الموضوع من جميع زواياه ومن كل وجهات النظر المؤيدة والمعارضة ، المحبة والكارهة. ولأني أدرب نفسي على تحري الدقة قررت أن أعرف المنشقين عن جماعة الإخوان وما هي الأسباب التي دفعت كل منهم للانشقاق. قد سبقت وعرفت لماذا انشق الهلباوي وبقي أمامي الخرباوي ومحمد حبيب. قررت أن أقرأ للخرباوي لما عرفت عنه إجادة الكتابة، أما محمد حبيب وجدت له حلقات فقررت أن أبدأها على (اليوتيوب) كالعادة
البرنامج اسمه (حبيب والجماعة في نصف قرن) والغريب في الأمر أن قناة أزهري   تتبنى مثل هذا البرنامج.ما شأن الأزهري بخلاف سياسي وليس ديني إن كان الأزاهرة لا يريدون خلط  الأوراق؟!  
اللطيف في الأمر أن القناة أبدت موقفها في بداية الحلقة الأولى ونوهت بأن الآراء الواردة في البرنامج
لا تعبر عن رأي القناة ولكنها تعبر عن وجهة نظر صاحبها


ولهذا أتساءل ، هل تسمح القناة بعرض برنامج لا يعبر عن رأيها ورأي القائمين عليها وفقط يعبر عن وجهة نظر صاحبها ؟!  ألهذا الحد تؤمن إدارة قناة أزهري بعرض الرأي والرأي الآخر؟ أم هل هناك ساعات يمكن شراؤها كما في الدول المتحررة ولعلي أشك في هذه
والآن هل تستطيع قناة أزهري أن تخصص ساعة منها لعرض آراء خصومها كإسلام البحيري على سبيل المثال ؟! ويترك لهم الحق في أن يكتبوا تنويه طوال الحلقة أن الآراء الواردة في البرنامج لا تعبر عن رأي القناة ولا عن رأي الأزهر كله وإنما تعبر عن وجهة نظر البحيري فقط
متي نفيق من تزييف الوعي وتضليل العامة
ولأي مدى يمكن جعل اسم الأزهر مقرونًا بأعمال يغلب عليها النفاق والكذب؟

ملحوظة : من هذا الموضوع إذا فهمت أنني أؤيد من أنصار إسلام البحيري فقد ساء ظنك . لقد اتخذته للتحدي 

المشاركات الشائعة من هذه المدونة

لماذا أستخدم نظام لينكس Linux

مسرحية خراتيت - يوجين يونسكو

مسرحية يوجين يونسكو العبثية الرائعة المثيرة. في كل عمل عبثي أبحث عن الفكرة ولا أبحث عن المنطق وتعد هذه المسرحية هي الأولى والمفضلة عندي من المسرح العبثي. تدور أحداث المسرحية حول (الخرتتة)وهو لفظ أخذته من المؤلف يعني به تحول الناس إلى خراتيت في حال وجود ظاهرة معينة جديدة وطارئة في المجتمع، في الأصل يرفضها الذوق السليم و في الغالب يتبعها العامة ثم تتسلل إلى الخاصة شيئًا فشيئًا حتى تصبح (الخرتتة) وضعًا طبيعيًا ويشعر غير المتحول أنه أصبح وحيدًا وقد تناول يونسكو التمسك بالمبدأ بامتياز في المشهد الأخير من المسرحية عندما قال البطل أنه أصبح الإنسان الوحيد في المكان. وأنه متمسك بذلك للنهاية ولن يستسلم

كين روبنسون ينقد التعليم الأمريكي

لربما يدهش القارئ العزيز عندما يشاهد السيدَ (كين روبنسون) في فيديو TED الذي قارب الستة ملايين مشاهد وهو ينتقد نظام التعليم الأمريكي انتقادًا لاذعًا واصفًا إياه بالسائر على الطريق الخطأ. لن أندب حظنا التعس بأسوأ نظام تعليم في العالم كله ولا سأطالب السيد (كين) بتقبيل يده من الجهتين شكرًا لله على النعمة التي يحظى بها هو وذويه. ولكن سأقدم حلًا وسطًا يجمع بين الجيد والرديء. نمتلك الآن مواقع تستطيع من خلالها الدراسة بالطريقة الأمريكية التي هي بالنسبة لنا تعتبر تعليمًا عبقريًا وإليكم قائمة بمثل هذه المواقع ١. khanacademy.com ٢. edx.org ٣.coursera.com ٤.duolingo.com ٥.udacity.com وباللغة العربية موقع ٦. edraak.org
وهذا الحل المؤقت لنتعلم كما يتعلم أولئك السائرون على الطريق الخطأ ولا عزاء للراكدين